مبادرة قهوة الصباح كتاب نقرؤه مقولة سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

ضمن مُبادرة قهوة الصباح كتاب نقرؤهُ خلال شهر نوفمبر تحت عنوان(حكمة وعبرة) يوم الثلاثاء الموافق 8-11-2016م،تم طرح ومناقشة مقولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان- حفظه الله ورعاه- المُلقب (بصانع السعادة). وهي: {سنعمل بكل ما يقدرنا الله عليه لتحقيق أماني المواطنين وتطلعاتهم،وندعو الجميع إلى العمل على رفعة الوطن،الاتحاد صونٌ لهويتنا وتعزيز لقدراتنا وسند منعةٍ لضمان الأمن والاستقرار في منطقة الخليج العربي،الاتحاد مصدر قوة لدعم الأشقاء والأصدقاء في العُمقين العربي والإسلامي}. وقد ناقشت الموظفات المضمون من حيث أن اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة أمن واستقرار لمن حولها،وأن محور الأمن هو الركيزة الأساسية للسعادة،و الفرد الذي يعيش على أرض الإمارات يتمتع بأمن متعافٍ، حيثُ أخذ التضامن العربي حيزاً كبيراً من جهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة- حفظه الله - واعتبره سموه واجباً يفرضه الانتماء إلى الأمة العربية ، كما أكد سموه أن الإمارات تؤمن بالوحدة العربية الشاملة، لأنها جزء لا يتجزأ من الوطن العربي، وتقريب وجهات النظر بين الإخوة، واستبعاد كل ما من شأنه التأثير في التضامن العربي .