ماهو سر السعادة

ضمن مُبادرة قهوة الصباح كتاب نقرؤهُ يوم الثلاثاء الموافق 30-8-2016م،ناقشت موظفات مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان،قصة بعنوان: (ماهو سر السعادة؟) حيث
يروى أنه كان هناك ملك يعيش في مدينته وقصره الكبير المزين بجميع أنواع الزينة وأفخمها،وكان لديه من المال والذهب ما لا يعد ولا يحصى ، وكان جميع أفراد حاشيته يحسدونهُ على ثرائه وعلى كثرة أمواله وسعادته،ولكن في الحقيقة أن هذا الملك على الرغم من كل ثروته كان تعيساً من داخله لا يشعر بالسعادة قط .يعيش وحيدا ،يبكي دون أن يشعر به أحد.
في يوم من الأيام استدعى هذا الملك حكيماً كان يستشيره في جميع أمور حكمه، وفكّر أن يجد لديه حلا لمشكلته،وبالفعل أتى الحكيم وشكى له الملك مشكلته،فأجابه أن هناك دواء واحد للتعاسة وهو أن تنام جلالتك لمدة ليلة واحدة بقميص رجل سعيد.انتشر الخبر في جميع أنحاء المملكة يبحثون عن رجل سعيد ، ولكن كان الجميع لديه سبباً للتعاسة،فهذا فقير ليس لديه مال ، وهذا ليس لديه أولاد ، وغيرها من أسباب التعاسة.ولكن في النهاية ومع البحث المستمر وجدوا متسولاً يجلس مبتسماً ومصلياً لله - عزوجل - في جانب الطريق،وعندما سألوه عن حاله قال لهم: أنا رجل سعيد بفضل الله - سبحانه وتعالى - ولا ينقصني شي.تعجب الجميع من أمره ولكنهم أخبروه أنهم يريدون أن يأخذوا قميصه حتى ينام به الملك ليلة كاملة فتصيبه السعادة منه،وبالمقابل سوف يقدم الملك للفقير مبلغا كبيرا من المال.فضحك الفقير وقال:أنا أسف لا أستطيع أن أُقَدّم أي شيء للملك لأن سعادتي ليست من ملابسي التي أرتديها ولكن سرّ سعادتي تقربي من الله؛ فإن السعادة لا تأتي مما تملكه ، بل السعادة هي مقدار الرضى والسلام الذي تحمله في قلبك.والعبرة من ذلك:
{ ليس آلسعيد الذي ينآل كل ما يرغب لأن رغبات الإنسان لتنقضي،إنماآلسعيد الذي يقنع بما بين يديه،و كن لله كما يريد،يكن لك فوق ما تريد}