ملتقى نحو شراكة استراتيجية مع جمعيات النفع العام

بدعوة من وزارة الشؤون الاجتماعية والمجلس الوطني الاتحادي وحضور معالي مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية،  شارك وفد من إدارة وعضوات مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي صباح يوم الاثنين  الموافق 25-5-2015م بحضور ملتقى تحت شعار ( نحو شراكة استراتيجية مع جمعيات النفع العام في فندق رافلز في دبي ، حيث بدأ اللقاء بالكلمة الافتتاحية للملتقى ثم كلمة معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي وكلمة ضيف الشرف معالي مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية.

هذا وانقسم اللقاء ضمن جلستين الأولى محورها : التحديات التي تواجه جمعيات النفع العام بإدارة سعادة د.محمد سالم المزروعي الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي تناول خلالها ورقة العمل الأولى بعنوان : علاقة جمعيات النفع العام بالمجتمع وتطويره وقد تم مناقشتها من قبل كل من ( د.مريم لوتاه) والثانية التحديات التي تواجه جمعيات النفع العام في بناء علاقات الشراكة للسيد (زايد الشامسي ) والثالثة الخبرة الدولية والإقليمية في التعامل مع التحديات التي تواجه جمعيات النفع العام وقدمها الدكتور محمد أحمد سالم العوض .

أما الجلسة الثانية فقد جاء محورها تحت عنوان : نحوشراكة استراتيجية بين جمعيات النفع العام والمجلس الوطني الاتحادي والحكومي بإدارة سعادة د.سعيد محمد الغفلي وشارك فيها كل من :سعادة أحمد عبيد المنصوري ، د.خالد محمد حسن والسيد أحمد محمد الخديم  نائب مدير إدارة الجمعيات ذات النفع العام – وزارة الشؤون الاجتماعية والذي أشاد بحديثه بمبادرة جمعية محمد بن خالد آل نهيان لأجيال المستقبل (معكم أصنع مستقبلي ) بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية وأثنى على الدور الكبير للجمعية ومساهمتها الفاعلة في المبادرة الجديدة وهي حملة (قانون الطفل ) ... وقد تخلل الجلستين مداخلات الحضور وأسئلتهم واستفسارهم حول ما تم طرحه وتم الإجابة عليها جميعا واختتم الملتقى بتكريم جميع من شارك بتقديم أوراق العمل خلال الجلستين .