سيدة النجاح لقب جديد لسمو الشيخة شما بنت محمد من الاتحاد النسائي في الشارقة

في تألق جديد وتميز مبهر كرمت جمعية الاتحاد النسائية في الشارقة، برعاية الشيخة عائشة بنت خالد بن محمد القاسمي ، رئيسة الجمعية يوم الأحد الموافق 8-3-2015 م سمو الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي، في الملتقى السادس ليوم المرأة العالمي ، تحت شعار (سيدة النجاح )  بمقر الجمعية وذلك تقديرا لسموها على دورها البارز في تمكين المرأة في شتى المجالات، وإرادتها القوية في الوصول إلى النجاح بمبادراتها وأنشطتها التي تطرحها منذ ثمانية عشرة عاما ويزيد ، وقد أولت سموها المرأة ببرامج رائدة للارتقاء بفكرها الثقافي والمعرفي ، من خلال الدعم والمساندة، وإتاحة الفرص لها من خلال مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية، والتي جعلتها نبعا تنهل منه فئات المجتمع، وعلى الأخص المرأة ؛وذلك لمعرفة دورها في المجتمع وحقوقها في التعليم والثقافة واحتياجاتها في العمل كموظفة وأم، جنبا إل جنب ،وعليه فقد تم اختيار سمو الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان هذا العام لاستحقاقها لقب التكريم بجدارة ؛لدورها البارز فيما تم ذكره، حيث نالت التكريم وحمل اللقب لتكون (سيدة النجاح لعام 2015م ) ضمن الملتقى السادس المقام بحضور نخبة من سيدات المجتمع .

وقد تخلل حفل التكريم عرضا لأبرز منجزات مؤسسات سموها والتي تديرها وترعى برامجها ، وتدعم أنشطتها وهي : مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ،جمعية محمد بن خالد آل نهيان لأجيال المستقبل ، مدرسة محمد بن خالد آل نهيان للأجيال ، مكتبة أجيال المستقبل ، ومجلس شما محمد للفكر والمعرفة ؛والذي يعد أول صالون أدبي في العين يرقى بالفكر المعرفي للمرأة منذ عام 1997 م .

وفي هذه المناسبة الكريمة والتي يحتفل بها العالم كل عام في الثامن من مارس وتكريما للمرأة ، فقد أكدت سمو الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان على الاهتمام بها وتسليط الضوء على دورها واحتياجاتها، وجاء ذلك ضمن التوصيات التي أكدت عليها والتي تنص على :  توفير آليات ومتطلبات النهوض بأوضاع المرأة اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا ، تمكين المرأة  في المجالات الثقافية والعلمية وتمتعها بكافة الخدمات التعليمية ، تسهيل البعثات الدراسية العليا داخل وخارج دولة الإمارات العربية المتحدة في مؤسسات أكاديمية معترف بها محليا ودوليا ، النهوض بفكرها المعرفي والارتقاء بمستواها الثقافي ومكانتها الاجتماعية  ، إتاحة الفرص لمشاركتها الإيجابية في جميع المؤتمرات الإقليمية والدولية الداعمة للعملية العلمية والتعليمية ،المشاركة في المحافل المرموقة والتي تعنى بقضايا المرأة وتقدمها  في العالم والحرص على حضورها الفاعل في ساحات العمل النسوي العربي والإقليمي والدولي ،الاهتمام بتحسين أوضاع المرأة وجعلها في نطاق الأولويات القصوى و العمل على  أن تكون المرأة شريكاً أساسياً في قيادة مسيرة التنمية والتطوير والتحديث.

هذا وقد تم تكريم سموها سابقا بجوائز في مجالات عدة وذلك لإنجازات تألقت بها في دولة الإمارات العربية المتحدة  ،ومنها جائزة المرأة العربية (فئة المرأة الملهمة) عام 2013م،وجائزة فرسان العرب عام 2014م وآخرها (جائزة شخصية مهرجان طيران الإمارات للآداب لعام  2015م ) وذلك عن منجزاتها في مجال التعليم وخدمة المجتمع ،، ويأتي تكريم اليوم تتويجا لما سبق لتحمل لقبا جديدا ( سيدة النجاح ) وهو ما تستحقه بجدارة .