حصول سمو الشيخة شما بنت محمد على جائزة مهرجان طيران الإمارات للأداب لعام 2015

نالت سموالشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان جائزة شخصية مهرجان طيران الإمارات للآداب لعام  2015م من مؤسسة الإمارات للآداب، حيث تم تكريم سموها يوم الخميس الموافق 5 مارس 2015 م نظير اسهاماتها في التعليم والثقافة،هذا .. وتفضلت سموالشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم بتسليمها الجائزة،بحضور السيدة إيزابيل أبو الهول،الرئيس التنفيذي وعضو مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب ومدير مهرجان طيران الإمارات للآداب، والأستاذة الدكتورة رفيعة غباش، والدكتورة حصة لوتاه، أعضاء مجلس أمناء المؤسسة،والجدير بالذكر أن سمو الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان هي عضو في مجلس إدارة عدد من المنظمات التي تخدم المجتمع،وهي رئيس مجلس إدارة كل من :مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي، جمعية محمد بن خالد آل نهيان لأجيال المستقبل، مدرسة الشيخ محمد بن خالد آل نهيان للأجيال، و مجلس شما محمد للفكروالمعرفة. وقد أعربت سموالشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان عن بالغ سعادتها بالجائزة، قائلةً: "إنه لشرف لي أن أتلقى هذه الجائزة، وأود أن أشكر مؤسسة الإمارات للآداب لتقديرهم لكل ما أقوم به؛ فالهدف الأساسي  لدي هو تنشئة أجيال تدرك أن القراءة هي طريق المعرفة والتي لها الدور الكبير في أن تساهم بعقولهم في مستقبل أكثر إشراقا، وانفتاحا على ثقافات الآخرين ممتدة قدراتهم لأجيال المستقبل بأن تكون حارسا أمينا على هويتهم الحضارية، ذات الخصوصية الإنسانية المغايرة، وحلمي الذي دوما هو نصب عيني، أن يصبح الكتاب مكونا أساسيا يوميا في حياة أجيالنا القادمة والتي ستتولى يوما ما دفة الوطن؛ لترسو به على موانىء النمو والحضارة و الإستقرار ، وتكون قادرة على أن تستمر ثقافتنا تاركة بصمة واضحة في الحضارة الإنسانية . وأؤكد أن من أهم أهدافي هو المزيد من نمو قدرات المرأة الإماراتية في المساهمة المجتمعية الحاضرة دوما والمتنامية ، وأن تنمو تلك المكتسبات الحضارية للمرأة الإماراتية القادرة على التطور ومواكبة تسارع الحضارات الإنسانية، في ترسيخ مبدأ التشاركية الإنسانية للمرأة في صنع المستقبل. والأحلام لا تنتهي لأن التطلع لمستقبل الوطن لا يتوقف، فدائما حين ننجز حلما نرتقي إلى حلم آخر فالأحلام هي وقود التطور ونمو الأوطان