الحفل الختامي (لورش التعلم عبر العمل)

شارك وفد من إدارة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي بحضورالحفل الذي أقيم يوم الأربعاء الموافق 18-12-2013م من الساعة 11:30 صباحا وحتى 2 ظهرا في قاعة الاحتفالات الكبرى في فندق هيلتون كابيتال في أبوظبي  بدعوة من إدارة دار زايد للرعاية الأسرية  لحضور الحفل الختامي (لورش التعلم عبر العمل ) وافتتاح معرض الموهوبين في الدار ... هذا وقد بدأ الحفل بعروض قدمها الملتحقين في الدار لتجاربهم في ورش العمل ومما استفاده كل منهم من طريقة التعلم عبر العمل وهي إحدى الطرق الهامة لربط التعلم باللعب من خلال مشاريع يعمل عليها الشباب خلال فترة زمنية محددة في إطار قيم ومبادئ يلتزمون بها .

وقد تم استعراض المشاريع التي تم تنفيذها على النحو الآتي : المشروع الأول هو (من هو مانح الرعاية المتميز؟ ) والمشروع الثاني هو (كيف أعيش حقيقتي ؟ ) والمشروع الثالث هو (كيف أرى الدار في المستقبل ؟ ) وأكد الجميع منهم بأن التحدي والإصرار طريق النجاح وفوق كل ذلك هو مواجهة الحقيقة، وقد رافق ذلك عرض حي لمواقف حياتية وحوارات مؤثرة ومواقف ممسرحة تعبر عن رؤية ورسالة وأهداف الدار والتي تركز على أهمية العمل الإنساني وأثره الإيجابي في الحياة ... هذا وقد قام السيد سالم سيف الكعبي مدير عام دار زايد للرعاية الأسرية بافتتاح معرض الرسومات التي هي من إبداع الموهوبين في الدار هذا وقد أثنى الجميع على ما تم إنجازه.

وتأتي دعوة دار زايد للرعاية الأسرية تقديرا لإدارة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي حيث شارك بدعم من رئيس مجلس الإدارة سمو الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان  في رعاية حملة (من أطفال الإمارات إلى أطفال سوريا ) وبرعاية الشيخ زايد بن نهيان بن زايد آل نهيان دورا بارزا ، هذا وقد أطلقت الحملة دار زايد للرعاية الأسرية بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر وكانت مشاركة سموها باعتبار ذلك تأكيدا على رؤيتها في دعم مبادئ العمل الإنساني والتي أرسى قواعدها المغفور له بإذن الله - تعالى - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان- رحمه الله - واستكمالا لرسالة والدها المغفور له - بإذن الله تعالى- الشيخ محمد بن خالد آل نهيان - رحمه الله- من خلال مؤسسات سموها الرائدة في مجالات التطوع والعطاء في كافة المناسبات وفي مختلف أنحاء الدولة