الشروط والأحكام

الشروط والأحكام الخاصة باستخدام الموقع 


إن دخولك واستخدامك للموقع الإلكتروني مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي "www.smbkc-cultural.com" يخضع للشروط والأحكام المبينة أدناه، بالإضافة إلى قوانين دولة الإمارات العربية المتحدة. الاستمرارية في الدخول إلى صفحات الموقع يعني موافقتك على هذه الشروط والأحكام، سواء كنت مستخدماً مسجلاً أم لا. وبدخولك وتصفحك واستخدامك للموقع فإنك تكون قد قبلت، من دون قيد أو شرط، أحكام وشروط الاستخدام الواردة في هذه الوثيقة.

لموقع مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي الحق في تعديل هذه الشروط والأحكام على أن يتم وضع إشعار بحدوث تعديلات على هذه الصفحة، وتدخل التعديلات حيز النفاذ بمجرد إحداثها مالم ينَصّ بخلاف ذلك. إن استخدامك المتكرر للموقع بعد إحداث تلك التعديلات يعني موافقتك على التعديلات. ويتعين عليك القيام بزيارات دورية لهذه الصفحة لمراجعة شروط وأحكام الاستخدام الحالية.

التصرف 

أنت توافق على دخول واستخدام الموقع لأغراض مشروعة فقط، وأنت مسؤول مسؤولية كاملة عن العلم والعمل بأي من وكل القوانين والأنظمة والقواعد والأحكام المتعلقة باستخدامك للموقع. وبمجرد دخولك إلى الموقع فإنك توافق على الامتناع عن:

.1استخدام الموقع من أجل ارتكاب جرم أو تشجيع الآخرين على التورط في أي تصرف قد يعد جريمة أو ينطوي على مسؤولية مدنية.


.2إدخال أو نشر أي محتويات غير قانونية تتضمن تمييزاً أو تشهيراً أو إساءة أو قذف أو فاحشة أو مواد إباحية.

.3
استخدام الموقع من أجل انتحال شخصيات أو أطراف أخرى .

.4استخدام الموقع لتحميل أي مادة فيها برامج تحتوي على فيروسات، أحصنة طروادة، أو أي شفرات حاسوبية أو ملفات أو برامج قد تعمل على تغيير أو إتلاف أو إعاقة عمل الموقع أو أي جهاز أو برنامج عائد إلى أي شخص يدخل إلى الموقع.

.5
تحميل أو إدخال أو إرسال أو أي بث بخلاف ذلك لمواد لا يحق لك بثها بموجب أي قانون أو علاقة تعاقدية

.6
تغيير أو إتلاف أو شطب أي محتوى على الموقع

.7تعطيل خطوط الاتصال الاعتيادية بأي شكل كان 

.8الادعاء بالارتباط مع، أو تمثيل أي شركة أو جمعية أو هيئة من دون أن تكون مخولاً بإدعاء تلك العلاقة أو ذلك التمثيل.

.9نشر أو بث أي إعلان أو مادة دعائية أو أي شكل من أشكال الترويج بدون تصريح من قبل مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي .

.10نشر أي مادة تتنافى أو تتعارض مع حقوق الملكية الفكرية للآخرين.

.11
جمع أو تخزين المعلومات الشخصية عن الآخرين

التسجيل 


بعض أجزاء الموقع لا تفتح إلا للأعضاء المسجلين /أو تتيح للمستخدم طلب الدعم أو الخدمات إلكترونياً عبر إدخال المعلومات الشخصية. أنت توافق على أن أي معلومات تقدم لنا عبر تلك الأجزاء هي معلومات كاملة ودقيقة، وأنك لن تقوم بالتسجيل، ولن تحاول دخول الموقع مستخدماً اسم شخص آخر.، ولن تتبنى اسم مستخدم قد يراه مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ، وفق حرية تصرفها، غير مناسب.

 

إنهاء الاستخدام 

لمركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي كل الحق، وفق ما تراه مناسباً، في إنهاء أو تعليق دخولك إليه واستخدامك لهذا الموقع من دون إشعار ولأي سبب كان، بما في ذلك انتهاك هذه الشروط والأحكام أوبسبب أي تصرف قد يراه مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ، بملء حريته، أنه مخالف للقانون أو مضر بالآخرين. وفي حال الإنهاء، لن يعود بإمكانك الدخول إلى الموقع، وسيستخدم مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي كل وسيلة متاحة لتطبيق هذا المنع.

 

وصلات المواقع الأخرى 

بعض الوصلات على الموقع تقود إلى مواقع إلكترونية لا يتم تشغيلها من قبل مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي. ليس لمركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي سيطرة على تلك المواقع، كما أننا لا نقوم بالمراجعة أو التحكم بالمحتوى الخاص بتلك المواقع. إن مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي توفر تلك الوصلات من باب التسهيل على المستخدمين، وليس لتلك الوصلات أي مضامين ترويجية خاصة بالسلع أو الخدمات أو المعلومات، وهي لا تنطوي على أي ربط ما بين مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ومشغلي المواقع المتصلة. وعند اختيارك لوصلة خاصة بموقع خارجي، فإنك تكون خاضعاً للشروط والأحكام الخاصة بمالك/راعي ذلك الموقع الخارجي.

 

المحتوى 

يحتفظ مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي بالحق في مراقبة أي محتوى يتم إدخاله من قبلك، غير أنها ليست ملزمة بذلك. ومع أن مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي لا يستطيع مراقبة كل ما يتم إدخاله على الموقع، فإننا نحتفظ بالحق (من دون التزام) في شطب أو إزالة أو تحرير أي مواد مدخلة من شأنها انتهاك هذه الشروط والأحكام. إن قوانين حقوق النشر والتأليف الإماراتية والأجنبية والمعاهدات الدولية تحمي محتويات هذا الموقع. وأنت توافق على الالتزام بإشعارات حقوق النشر التي تظهر على هذا الموقع.

 

التعويض 

أنت توافق على الدفاع عن، وتأمين، والحفاظ على سلامة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي وكل موظفيها ووكلائها تجاه أي وكل مسؤولية قد تترتب على أي مطالبة ناجمة عن أي خرق من قبلك لهذه الشروط والأحكام، بما في ذلك التكاليف والرسوم المعقولة للمحامين. أنت توافق على التعاون الكامل في الدفاع ضد تلك المطالبات. ولمركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي الحق في أن تتولى، على حسابها الخاص، الدفاع الحصري والتحكم في أي مسألة خاضعة، بخلاف ذلك،للتعويض من قبلك. وأنت توافق على عدم تسوية أي قضية إلا بموافقة خطية من قبل مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي .

تنازل عن الضمان 


أنت تفهم بوضوح وتوافق على أن استخدامك للموقع أو أي مادة متاحة من خلاله هي خاضعة لمسؤوليتك الخاصة. ولا يوفر مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ولا أي من موظفيه ضمانا بأن الموقع لن يتعرض للتوقف أو أنه سيكون خالياً من المشاكل أو الحذف أو الأخطاء، كما لا توجد ضمانا بشأن النتيجة التي ستحصل عليها جراء استخدامك للموقع. إن المحتويات والأدوات على الموقع مقدمة لك على حالها، من دون ضمانات من أي نوع، سواء كانت صريحة أو ضمنية، بما في ذلك، ولكن ليس مقتصراً على، ضمانات الاسم، والصلاحية السوقية، والملاءمة لغرض أو استخدام معين، أو الرواج.

 

حدود المسؤولية 

لا يتحمل مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي المسؤولية بأي حال من الأحوال عن الأضرار العرضية أو غير المباشرة أو الخاصة أو العقابية أو النموذجية أوالناشئة، والتي قد تبرز نتيجة لاستخدامك أو عدم قدرتك على استخدام الموقع، بما في ذلك، ومن دون حصر، ضياع الدخل أو الأرباح المتوقعة، أو ضياع السمعة أو ضياع العمل أو ضياع البيانات، أو تعطل الكمبيوتر أو عمله بصورة خاطئة أو أي أضرار أخرى.

 

الشروط والأحكام 


يسعى مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي جاهداً إلي تسهيل حياة الناس وتيسير معاملاتهم. ومع تأكيدنا أننا نبذل جهوداً حثيثة لضمان أكبر قدر من الدقة والتحديث للمحتوى على هذه البوابة، فإن مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي لا يدّعي ضمان ذلك بنسبة مئة بالمئة حيث أن بعض المعلومات والإجراءات تتغير من قبل الجمعية.

ومن دواعي سرورنا في مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي ، أن تخبرنا عن أي تغيير في الإجراءات أو البيانات الواردة في هذا القسم حتى نتمكن من مراجعة وتطوير هذا القسم بما يعود بالنفع علي المواطنين والمقيمين.